The Flaky Derelict

Of masks, monsters and demons caged in my head.

فكر الآثمين

Leave a comment

آثم اذ تفكّرت؟
آثم اذ تكابرت فتبخترت؟
اآثم أنا ام أنا الإثم؟
اأعلو من مقام انسيٍّ لمقام فِكرة؟
فِكرة سادت لفترة؟

كم اعشقُ الارتقاء
بعيدًا عن الدنيا
قريبًا إلى السماء
بالدعوةِ
ام  بالدعاء؟
أم  بالمحبةِ
أم  بالتأملِ فالفضاء؟
امطلبي العشق؟
ام مطلبي الهوى؟
ام هو هي؟

افتيتُ بلا أعلم
فالعلمُ عند الله
ام هو في الكتب؟
ام هو في الرحلةِ؟
ام هو في الرتب؟

لا أعلم
فلست فقيهًا بالدين
ولا عالمًا بالدنيا
ولا ذاكرًا لماضٍ
ولا حالمًا بغدٍ

ما أنا إلا فكرة مخيّرة
تثور بعالم مسيّر
تتفاخرُ ببعدها
عن الصراط والانضباط
فكرة قاصرة
تريد حبَ من لم يحب
تريد دينًا للفاسقين
ودنيا للمؤمنين
فكرة بالية

لا تعرف النوم
لا تُعجِب القوم
وتحمِل اللوم
فكرة آثمة
تفكّرت
فتكابرت
فتبخترت
فسَألت عن اثمها
وليتها ماسألت

Pair-of-Shoes,-A

Author: Zeus

I am the grey area, everything by choice and nothingness by choice, wherein everything is possible as it is improbable.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s